منتديات أنصار السنة ببوسعادة

مرحبا نتمنى أنك تشرفنا بانضمامك لعائلة منتدانا


تقبل تحياتي

منتديات أنصار السنة ببوسعادة

المواضيع الأخيرة

» ما هو تقييمك للمنتدى
السبت مارس 31, 2012 9:36 pm من طرف بلعباس البوسعادي

» قناة وصال الفارسية لدعوة شيعة ايران
السبت مارس 31, 2012 9:11 pm من طرف بلعباس البوسعادي

» السلام عليكم هل من مرحب
السبت مارس 31, 2012 9:05 pm من طرف بلعباس البوسعادي

» عرش أولاد عزوز ببوسعادة
السبت مارس 31, 2012 8:56 pm من طرف بلعباس البوسعادي

» هذه هي بوسعادة ... بوابة الصحراء الجزائرية
السبت مارس 31, 2012 8:46 pm من طرف بلعباس البوسعادي

» { من أقوال السلف المأثورة }
الثلاثاء أكتوبر 04, 2011 4:23 pm من طرف عزوز أبو اميمة

» عشرة أشياء ضائعة لا ينتفع بها
الثلاثاء أكتوبر 04, 2011 4:20 pm من طرف عزوز أبو اميمة

» الطريق واحد، للشيخ: عبد المالك رمضاني الجزائري
الثلاثاء أكتوبر 04, 2011 4:19 pm من طرف عزوز أبو اميمة

» جزء قد سمع ، تبارك ، عم "بالأَمَازِيغِيَّة"
الثلاثاء أكتوبر 04, 2011 4:18 pm من طرف عزوز أبو اميمة

دليل المواقع الاسلامية

اخترنا لكم

مكتبة بوسعادة الاسلامية

عدد الزوار

.: أنت الزائر رقم :.

سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 47 بتاريخ الإثنين يونيو 13, 2016 3:42 am


    الحسين....عاشوراء

    شاطر

    عزوز أبو اميمة
    Admin
    Admin

    الجنس : ذكر عدد المساهمات : 572
    نقاط : 1637
    تاريخ التسجيل : 18/10/2009
    الموقع : بوسعادة
    العمل/الترفيه : طالب ثانوي

    الحسين....عاشوراء

    مُساهمة من طرف عزوز أبو اميمة في الأحد مايو 30, 2010 12:18 pm

    <TABLE id=table43 cellSpacing=0 cellPadding=0 width="100%" border=0>

    <TR>
    <td class=article_box_top_bg width="100%">
    <TABLE style="WIDTH: 100%" cellSpacing=0 cellPadding=0 border=0>

    <TR>
    <td>الحسين .. عاشورا .. التطبير</TD>
    <td style="WIDTH: 100px" align=right></TD></TR></TABLE></TD>
    <td></TD></TR></TABLE>
    <TABLE id=table44 cellSpacing=0 cellPadding=0 width="100%" border=0>

    <TR>
    <td class=article_box_center_bg_r width=25></TD>
    <td></TD>
    <td class=article_box_center_bg_l width=25></TD></TR>
    <TR>
    <td class=article_box_center_bg_r style="HEIGHT: 5px" width=25></TD>
    <td style="HEIGHT: 5px"><TABLE id=Table19 style="BORDER-COLLAPSE: collapse" borderColor=#111111 height=44 cellSpacing=0 cellPadding=0 width="98%" border=0>

    <TR>
    <td dir=rtl vAlign=top width="100%"></TD></TR>
    <TR>
    <td dir=rtl style="TEXT-ALIGN: right" vAlign=top width="100%">
    <TABLE id=Table24 style="BORDER-COLLAPSE: collapse" cellPadding=0 width=100 border=0>

    <TR>
    <td></TD></TR>
    <TR>
    <td vAlign=top><TABLE id=Table18 cellSpacing=0 cellPadding=0 width="100%" border=0>

    <TR>
    <td style="WIDTH: 6px" background=http://cdn.alburhan.com/images/more_box_redge.gif></TD>
    <td bgColor=#f2f5fe></TD>
    <td vAlign=top align=left width=7 background=http://cdn.alburhan.com/images/more_box_ledge.gif></TD></TR></TABLE></TD></TR>
    <TR>
    <td></TD></TR>
    <TR>
    <td> </TD></TR></TABLE>
    1- طالما ردد الشيعة في كتبهم عن مقتل الحسين رضي الله عنه أنه مات عطشانا في المعركة، ولذلك تراهم يكتبون على مخازن المياه العبارة التالية (اشرب الماء وتذكر عطش الحسين)!
    والسؤال: مادام الأئمة حسب مفهوم الشيعة يعلمون الغيب:
    ألم يكن باستطاعة الحسين أن يعلم حاجته إلى الماء أثناء القتال، وأنه سوف يموت عطشاً، وبهذا يستطيع أن يجمع كمية من الماء كافية للمعركة؟!
    ثم: أليس توفير المياه أثناء القتال يدخل في باب الأخذ بالأسباب؟! والله يقول: ((وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ)) [الأنفال:60].
    2- لقد ذكر أبو الفرج الأصفهاني في مقاتل الطالبين([1]) والأربلي في كشف الغمة([2])، والمجلسي في جلاء العيون([3]) أن أبا بكر بن علي بن أبي طالب كان ممن قتل في كربلاء مع أخيه الحسين ب ، وكذا قتل معهم ابن الحسين واسمه أبو بكر! (ومحمد الأصغر المكنى أبا بكر).
    فلماذا تخفي الشيعة هذا الأمر؟! وتركز فقط على مقتل الحسين؟!
    السبب هو أن اسم أخ الحسين، واسم ابنه كذلك: (أبوبكر)!!
    وهذا ما لا تريد الشيعة أن يعلمه المسلمون، ولا أتباعهم الغافلون؛ لأنه يفضح كذبهم في ادعاء العداوة بين آل البيت وكبار الصحابة وعلى رأسهم أبوبكر رضي الله عنه. لأنه لو كان كافرًا مرتدًا، قد اغتصب حق علي وآله - كما يزعم الشيعة - لما رأينا آل البيت يتسمون باسمه!
    بل هذا دليل محبة لمن تأمل.
    ثم: لماذا لا يقتدي الشيعة بعلي والحسين ب ويسمون أبناءهم (بأبي بكر)؟!
    3- يعتقد الشيعة أن علي بن أبي طالب أفضل من ابنه الحسين، فإذا كان الأمر كذلك فلماذا لا تبكون عليه في ذكرى مقتله كبكائكم على ابنه؟! ثم ألم يكن النبي صلى الله عليه وسلم أفضل منهما؟ فلماذا لا تبكون عليه أشد من بكائكم السابق؟!
    4- يقول الشيعة: إن البكاء على الحسين مستحب! فهل هذا الاستحباب مبني علي دليل أم على هوى؟! وإذا كان على دليل فأين هو؟!
    ولماذا لم يفعل ذلك أحد من أئمة أهل البيت الذين تزعمون أنكم أتباعهم؟!
    5- لماذا لم يلطم النبي صلى الله عليه وسلم عندما مات ابنه إبراهيم؟!
    ولماذا لم يلطم علي رضي الله عنه عندما توفيت فاطمة رضي الله عنها ؟!
    6- هل سجد الرسول صلى الله عليه وسلم على التربة الحسينية التي يسجد عليها الشيعة؟!
    إن قالوا: نعم، قلنا: هذا كذب ورب الكعبة.
    وإن قالوا: لم يسجد، قلنا: إذا كان كذلك، فهل أنتم أهدى من الرسول صلى الله عليه وسلم سبيلا؟
    مع العلم أن مروياتهم تذكر أن جبريل أتى إلى النبي صلى الله عليه وسلم بحفنة من تراب كربلاء.
    7- إذا كان التطبير([4]) والنواح وضرب الصدور له أجر عظيم كما يدعون([5])، فلماذا لا يطبر الملالي؟
    8- يقول ـ: ((وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ * أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ)) [البقرة:155-157].
    ويقول عز وجل: ((وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاء والضَّرَّاء وَحِينَ الْبَأْسِ)) [البقرة:177].
    وذكر في «نهج البلاغة»: «وقال علي رضي الله عنه بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم مخاطبا إياه صلى الله عليه وسلم: لولا أنك نهيت عن الجزع وأمرت بالصبر لأنفدنا عليك ماء الشؤون»([6]).
    وذكر أيضا: «أن علياً عليه السلام قال: من ضرب يده عند مصيبة على فخذه فقد حبط عمله»([7]).
    وقد قال الحسين لأخته زينب في كربلاء كما نقله صاحب «منتهى الآمال» بالفارسية وترجمته بالعربية([8]):
    «يا أختي، أحلفك بالله عليك أن تحافظي على هذا الحلف، إذا قتلت فلا تشقي عليّ الجيب، ولا تخمشي وجهك بأظفارك، ولا تنادي بالويل والثبور على شهادتي».
    ونقل أبو جعفر القمي أن أمير المؤمنين عليه السلام قال فيما علم به أصحابه: «لا تلبسوا سواداً فإنه لباس فرعون» ([9]).
    وقد ورد في «تفسير الصافي» في تفسير آية ((وَلَا يَعْصِينَكَ فِي مَعْرُوفٍ)) [الممتحنة:12] أن النبي صلى الله عليه وسلم بايع النساء على أن لا يسوِّدْن ثوباً ولا يشققن جيباً وأن لا ينادين بالويل.
    وفي «فروع الكافي» للكليني أنه صلى الله عليه وسلم وصى فاطمة رضي الله عنها فقال: « إذا أنا مت فلا تخمشي وجهاً ولا ترخي عليّ شعراً ولا تنادي بالويل ولا تقيمي عليَّ نائحة»([10]).
    وهذا شيخ الشيعة محمد بن الحسين بن بابويه القمي الملقب عندهم بالصدوق يقول: «من ألفاظ رسول الله ص التي لم يسبق إليها:
    « النياحة من عمل الجاهلية»([11]).
    كما يروي علماؤهم المجلسي والنوري والبروجردي عن رسول الله ص أنه قال:«صوتان ملعونان يبغضهما الله:إعوال عند مصيبة، وصوت عند نغمة؛ يعني النوح والغناء»([12])
    والسؤال بعد كل هذه الروايات: لماذا يخالف الشيعة ما جاء فيها من حق؟! ومن نصدق: الرسول صلى الله عليه وسلم وأهل البيت أم الملالي؟!



    ([1]) صفحة (88، 142، 188) طبعة بيروت.
    ([2]) (2/66).
    ([3]) (ص:582).
    ([4]) التطبير هو: إدماء الرأس الذي يفعله الشيعة في عاشوراء. انظر: «صراط النجاة» للتبريزي (1/432).
    ([5]) انظر: «إرشاد السائل» (ص:184).
    ([6]) «نهج البلاغة» (ص:576). وانظر: «مستدرك الوسائل» (2/445).
    ([7]) انظر: «الخصال» للصدوق (ص:621)، و«وسائل الشيعة» (3/270).
    ([8]) (1/248).
    ([9]) من لا يحضره الفقيه، لأبي جعفر محمد بن بابويه القمي (1/232)، ورواه الحر العاملي في «وسائل الشيعة» (2/916).
    ([10]) (5/527).
    ([11]) رواه الصدوق في من لا يحضره الفقيه (4/271-272) كما رواه الحر العاملي في وسائل الشيعة (2/915)، ويوسف البحراني في الحدائق الناضرة (4/149) والحاج حسين البروجردي في جامع أحاديث الشيعة. (488/3) ورواه محمد باقر المجلسي بلفظ: «النياحة عمل الجاهلية» بحار الأنوار (82/103).
    ([12]) أخرجه المجلسي في بحار الأنوار (82/103) ومستدرك الوسائل (1/143-144) وجامع أحاديث الشيعة (3/488)، ومن لا يحضره الفقيه (2/271).

    </TD></TR>
    <TR>
    <td style="TEXT-ALIGN: right" width="100%" height=20></TD></TR></TABLE></TD></TR></TABLE>


    _________________


    دعوتنا
    دعوتنا أعز علينا من كل شيء ، فلا نفرط فيها طمعاً في مال ، وإرضاء لرجال ، ونسأل الله البصيرة والثبات .
    لا نستوحش من قلة السالكين ، ولا نغتر بكثرة الزائغين ، والحق يستمد قوته من صحة برهانه . لا من علو مكانه أو كثرة القائل به . ونقبل النصيحة ولو من المخالف .

    عزوز أبو اميمة البوسعادي

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 23, 2018 8:41 pm